الثلاثاء، سبتمبر 19، 2006

هل الإنطباعات الأولى تدوم؟؟؟؟؟


من سنوات تطالعنا إعلانات لنوع من الصابون و تكون الجملة الختامية

“لأن الإنطباعات الأولى تدوم”
من منا لم يتصور شخص ما على خلق سيئ أو حسن و يجده على عكس ذلك؟؟؟؟
من منا لم تخونه فراسته في تحديد الأشخاص؟؟؟؟
هل من نتعامل معهم في الإنترنت هم كما نتحدث معهم أم هي شخصيات إفتراضية ليست لها وجود؟؟؟؟
هل حاولت مرة و و أن تبتسم و أنت مجهد ثم تجمد الإبتسامة على وجهك و تنظر في المرآة؟؟؟؟هل وجدت وجهك مبتسما أم كانت فقط الإبتسامة في عينيك؟؟؟؟؟؟؟
هل ستظن في الجنون لو قلت لك أني فعلتها و لم أجد إلا بريق عيني المنهكة في إبتسامة خافتة كشمعة تذبل فلم يقوى نورها الضعيف أن يحرك زوايا فمي إلا أنه حرك قلبي؟؟؟؟

أنتم يا من تمرون بين سطوري ما كان إنطباعكم عني في أول بوست تقرأوه؟؟؟
كئيب؟؟؟
متشائم؟؟؟؟
سعيد كطفل؟؟؟
عيل؟؟؟؟
و لماذا؟؟؟؟
هل حقا تظنني في حياتي العادية نفس الشخص؟؟؟؟؟؟
و إن إستطعتم أن تجيبوا
هل دام الإنطباع الأول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

12 Comments:

Blogger المواطن المصري العبيط said...

لا يدوم الانطباع الأول، احنا مش صوفيين ولا عرافين علشان يبقى لينا نظرة صحيحة من أول مرة

بالنسبة للمدونين الانطباع الأول عنهم قد يبدو من اسمهم أو ما اختاروه لأنفسهم لقبا، فهذا يسمي نفسه الأسد، ربما هو قوي وشجاع زي الأسد، وربما هو ضعيف وأهبل ويتمنى في عقله الباطن صفات الأسد، وجه عامل فدائي ووطني، ويمكن هو في نفس الوقت معاه كارنيه الحزب الوطني اللي بيفتخر بيه وبيساعده لما رخصته تتسحب

الأولى نقول: الانطباعات الأولى ترميك في دوائر من الشك ومن ثم المزيد من الانطباعات والانطباعات والانطباعات وقد لا تؤدي أبدا إلى اليقين

تحياتي

الأربعاء, 20 سبتمبر, 2006  
Blogger عمر said...

كل سنه وانتم طيبين وربنا يعود علينا وعليكم الايام بخير

الأربعاء, 20 سبتمبر, 2006  
Anonymous someone said...

لا طبعا لا تدوم

الأربعاء, 20 سبتمبر, 2006  
Blogger metkazy said...

تعرف
انا وقفت قدام المرايه كتير
وحصلى نفس اللى حصلك

اتضح انى بكشر فى وش الناس مش بضحك

الخميس, 21 سبتمبر, 2006  
Blogger عمر said...

والله من وجهه نظرى مفيش حاجه اسمها انطباع اول يعنى متقدرش تحكم على اى حد من اول مرة ممكن يكون ارتياح او عدم ارتياح ودة ناتج عن حالتك المزاجيه فى الحظه دى وعن تصرفات الشخص نفسه بس ازا كنت عاوز تحكم على اى شخص اعتقد من خلال المعامله فترة ليست بالبسيطه
وخصوصا خلال السفر او الجيرة او التعامل بالمال ومن خلال التلت حاجات دول ممكن تحكم على الشخص حتى لو مشيت معاه فلى سكه واحدة منهم اكيد انطباعك حيكون قريب اووى للواقع

الجمعة, 22 سبتمبر, 2006  
Blogger nahrelhob said...

لا يدوم الانطباع الاول فانا عرفت ناس كتير و علي فكره في الاغلب حتلاقي ان الناس اللي بتحبهم قوي حتلاقي نفسك كنت بتكرهم جدا اول ما عرفتهم
بس ساعات بتحب حد من اول لقاء و يدوم هذا الحب

السبت, 23 سبتمبر, 2006  
Blogger ادم المصري said...

وش
كل سنه وانت طيب
انا ماليش في الكلام الكبير بتاعك ده

السبت, 23 سبتمبر, 2006  
Blogger Ahmed Shokeir said...

غالبا الانطباع الاول يدوم
ماخيبتشي معايا الا في حالات بسيطة وكانت للاحسن لكن العكس غير صحيح

السبت, 23 سبتمبر, 2006  
Blogger Violena said...

تتقابل الأرواح وتتنافر
ربما هذا ما يتداخل مع الأنطباعات الأولى ليجعلها تدوم حينا من الزمن

هناك أرواح مغلقة .. لا تملك فتحها من النظرة الأولى .. وإنما تكون بحاجة إلى مزيد من النظرات والتعامل لتستطيع الولوج إليها


بالنسبة لاسئلتك .. فلا أذكر حقا أزل بوست قرأته هنا .. لكن المدونة بأجملها أعجبتنى فقررت زيارتها بين الحين والآخر

جميعنا لا نتعامل بنفس الشكل فى حياتنا العادية ..
نتعامل فى نفس الإطار لكن بطريقة تختلف

الأنترنت/المدونات/الشات/المنتديات تعطى حرية أكبر فى التعبير عن النفس
لهذا فأننا نشبه الشخص الذى يتصرف على أرض الواقع .. غير أننا أكثر صدقا وصراحة وأقل قيودا


تحياتى

الخميس, 28 سبتمبر, 2006  
Blogger Noran said...

الإنطباع الأول لما دخلت على مدونتك هو أنى قولت إيه الدماغ العليا ده ؟؟؟

بس لما قرائت شويه فيها وقلت البنت ده تايها فى أفكارها

الثلاثاء, 10 أكتوبر, 2006  
Anonymous غير معرف said...

السلام عليككم كان انطباعي الاول بعد أول زيارة للبلوج بتاعك ان دمك خفيف بطريقة غير غير غير عادية و من ثم قررت اني ازوره بين الحين و الاخرز و طبعا ه زعلت جدا جدا جدا لما لقيتك بطلت تدون و دلوقتي افتكرت و قلت ما افتح البلوج يمكن تكون رجعت تدون و طبعا صعب تتخيل اد ايه قرحت لما لقيتك رجعت تدون. عمري ابدا ما حنسى البوست بتاع غرنديزر و لا البوست بتاع المقارنة بين اعلانات زمان و اعلانات دلوقتي. مش عارفة ليه حاسه انك مع انك رجعت بس في طابع حزين فكل بوستاتك الجديدة او لمزي\ من الدقة طابع توهان. متزعلش يا وش احنا بنحبك اوي و لو زعلان او متضايق اقرا قرآن و افتكر الآية اللي بتقول "و أنه هو أضحك و أبكى" متنساش ربك أبدا الذكر هو الحاجة الوحيدة اللي بتريح الواحد و ابكاء بين يدي الله اكتر حاجةتريح الواحد.انا عشت سنين كتير من التوهان يا وش و لما عررفت ربنا و بقيت اصلي عدل ارتحت راحة غريبة و بقيت مرتاحة على طول و اكتشفت حاجة مهمة و هي ان ربنا لما بتحبه يحبك و لما تقرب منه يقرب منك اكتر على عكس الناس اللي بنحبهم من الجنس الاخر لما ولد يحب بنت و يقرب منها و هي تحس بكده تبتدي تبعد عنه بحجة انه مش تقيل و مدلوق عليها زي الجردل و الولاد نفس الكلام مع البنات. اسفه على الطريقة المباشرة فالنصيحة بس انا بحبك و معتبراك اخويا و عشان كده بكتب الكلام ده. ربنا يجمعنا في مستقر رحمته.

الاثنين, 25 ديسمبر, 2006  
Blogger دينا فهمي said...

عجبتنى اوى الفكرة
لا مش بتدوم

الأحد, 07 يناير, 2007  

إرسال تعليق

<< Home

جميع حقوق النقل و الطبع محفوظة لصاحب المدونة©